كرة نسائية

الاميرية لـ” لجنة التطوير”: أين اليمين وأين ماعهدتني

 

أصبح مركز شباب الاميرية “SAk” في ورطة كبيرة بعدما فشلت جميع المفاوضات من اجل الحصول على البطاقات الدولية الخاصة بثنائي الفريق سالي منصور ومها الدمرادش الوافدان من الدوري التركي خلال الميركاتو الصيفي الماضي للفريق الصاعد حديثا للدوري الممتاز.

 

واصبحت اللاعبتان بمثابة شلل نصفي للفريق خاصة بعدما تكبدت خزينة النادي مبالغ طائلة من اجل جلبهن خلال الانتقالات الاخيرة لقيادة الفريق الى المنافسة على لقب الدوري العام لاول مرة في تاريخه بعد صعودة لدوري الأضواء والشهرة.

 

واصبح مسؤلو الفريق في موقف لا يحسدون عليه بعدما استنفذوا جميع المحاولات سواء الممكنة او المستحيلة وهو ما تسبب في صدمة وحسرة كبيرة للاعبات خاصة انهم سينتظرون الى يناير من اجل المشاركة مع الفريق.

اترك تعليقاً

HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com