آخر الأخباراخبار افريقيةتقارير

التحليل الفني لمباراة الأهلي والهلال السوداني

انتهت منذ قليل المباراة المقامة في ام درمان بين الاهلي والهلال السوداني بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق خلال فعاليات الجولة السادسة والأخيرة من دور المجموعات في دوري ابطال افريقيا وسجل هدف الاهلي الوحيد اللاعب محمد مجدي”افشة” في بداية الشوط الثاني.

دخل الاهلي المباراة بتشكيل مفاجئ لحد ما بمشاركة ايمن أشرف على حساب الدولي التونسي علي معلول في مركز الظهير الأيسر وهذا اثار القلق من قبل الجمهور الاهلاوي قبل بداية المباراة.

بدأت المباراة بحذر دفاعي كبير من قبل الطرفين وعلى الرغم من رغبة كل فريق في تسجيل هدف لحسم الصعود الا ان الخوف من استقبال هدف سيطر على شوط المباراة الأول ومما يثبت ذلك عدم وجود اي محاولات على مرمى الفريقين خلال أول ٤٥ دقيقة.

ولكن اختلف الحال تماما مع بداية احداث شوط المباراة الثاني واستطاع الاهلي تسجيل اولى أهدافه بعد تمريرة مفتاحية من عمرو السولية لحسين الشحات الذي مرر الكرة بشكل عرضي إلى محمد مجدي الذي استطاع هز الشباك وعلى عكس المتوقع تأثر لاعبي الهلال بشكل كبير وظهر عليهم علامات الإحباط وكان الأهلي اخطر في معظم أوقات الشوط الثاني ولكن استطاع الهلال التعادل في نهاية الشوط الثاني بعد “دربكة” من دفاع النادي الاهلي لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.

دائما الخط الدفاعي الخطأ الواحد يكلف فريقه الكثير وهذا ما حدث اليوم مع خط دفاع الأهلي على الرغم من الأداء المميز والتألق الفردي لرامي ربيعة وياسر ابراهيم طيلة المباراة والفوز في التدخلات والالتحامات واستخلاص الكور بشكل جيد إلا أن الخطأ الفادح لدفاع الاهلي أضاع مجهودهم بهدف أضاع تواجد الاهلي كمركز اول في مجموعته.

على المستوى الهجومي استطاع الاهلي التواجد في المناطق الخطيرة للهلال السوداني خلال هجمة منظمة وحيدة وجاء منها الهدف وتواجد في هجمتين من خلال مجهود فردي واستغلال للمساحات التي تركها الهلال في الدقائق الأخيرة من المباراة ولكن اضاعهما كهربا بشكل غريب ، على الرغم من تحقيق هجوم الاهلي المراد بشكل عام في مباراة اليوم إلا إن الاهلي يعاني من صعوبة في تحويل السيطرة السلبية والاستحواذ إلى خطورة وهجمات بشكل وافر خاصة في المباريات خارج الديار.

على المستوى الفني فايلر لم يقود المباراة بالشكل المثالي ولكن البدء بأيمن اشرف الذي قدم مباراة جيدة على المستوى الدفاعي والهجومي شيء يحسب للسويسري.

كما شهدت المباراة على تألق محمد مجدي افشة صانع ألعاب الفريق الذي، قدم مباراة جيدة وخروجه اثر على شكل الاهلي الجماعي. 

تأهل الأهلي ولكن مازالت هناك عقبات على المستوى الفني للاهلي يجب تذليلها من قبل فايلر من أجل الوصول للتاسعة وأبرزها تحويل الاستحواذ الى فاعلية على المرمى وعلاج سوء تنظيم الدفاع في بعض الأحيان.

اترك تعليقاً

HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com