آخر الأخباراخبار محلية

بيان مشترك بين جماهير الاهلى والزمالك

ولعلها ساعة اليقظة ..

 

نتيجة للأحداث المتسارعة الأخيرة، وما آلت إليه الأمور من تطورات مخجلة ومشاهد صادمة وخروقات فجة لكل قيمنا الإنسانية السامية، وتعديات صريحة على ما يحثه علينا ديننا الحنيف، والخوض في الأعراض وإنتهاك الحرمات دون أي حمرة خجل في تجرأ على الخالق سبحانه وتعالى، والتحريض على العنف بلا مواربة في استباحة لدمائنا رغم ما تجرعه كلا الجمهورين من خسائر مريرة ومروعة وثمة أرواح طاهرة لا تعوض ذهبت إلى بارئها نتاج التعصب الأعمى والإهمال.

 

ونظرا لتصاعد الأحداث وتعمقها لدى المسؤولين واللاعبين ومختلف عناصر اللعبة بجانب المخربين على المنصات الإعلامية بإختلاف أنماطها، قررنا متوكلين على المولى عز وجل نحن “إيطاليان زملكاوي والأهلي اليوم” في محاولة جادة وحثيثة وحسنة النية التصدي لتلك المشاهد المخيفة ودحضها والتي تنذر بكارثة قادمة لا محالة سندفع جميعا هذه المرة ثمنها غاليا لو لم ننتبه ونلتفت لما وصلنا إليه.

 

هي ليست هدنة بين الجمهورين، ستظل المناوشات بين الجماهير جزء لا يتجزأ من متعة كرة القدم وسيظل كل عاشق يدافع عن ناديه بكل قوة، بل ويهاجم الطرف الآخر أيضا ولكن دون الخوض في أية اعراض أو إيحاءات أو اعتداءات خارجية بين الجماهير قد تصل إلى الدماء لقدر الله.

 

وهي دعوة عامة للجميع وبالتشارك مع نجوم المجتمع لوأد الفتنة ونبذ التعصب وبداية صفحة بيضاء ناصعة لا تخرج عن المشاحنات والمشاكسات الرياضية المألوفة بعيدة كل البعد عن التدليس والفبركة والوقيعة وبعيدة عن أعراض الناس وذويهم والطعن في ذممهم وإنتهاك خصوصياتهم وقذف المحصنات والتحريض على العنف وتخريب العلاقات وما شابه من حماقات تصدرت المشهد في الآونة الأخيرة وآن الأوان لوأدها.

 

فلتكن البداية من هنا والله المستعان.

اترك تعليقاً

HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com