اخبار محليةتقارير

حمادة إمام … ثعلب الملاعب الملقب بمحمد الخامس

 

تحل اليوم الذكري السادسة والسبعين لميلاد الراحل العظيم محمد يحيى الحرية إمام “حمادة إمام” ثعلب الملاعب المصرية ووالد أحد حبات عنقود الموهوبين حازم إمام.

في ذكري ميلاده نستعرض بعضا من لمحات حياة الثعلب وسر لقبه محمد الخامس.

مولده :
ولد محمد يحيى الحرية إمام في الثامن والعشرين من نوفمبر عام 1943 بالقاهرة في أسرة رياضية عريقة فوالده يحيى الحرية إمام حارس الزمالك السابق وعمه حسين إمام الحكم الدولي السابق.
عاش حياته في حي المنيب وواصل تعليمه حتي تخرج من الكلية الحربية.

حياته الكروية :
بدأ حمادة إمام حياته الرياضية في ناشئي الزمالك عام 1957 ولم يدخل النادي بوساطة والده وإنما بموهبته عندما شاهده مكتشف المواهب الكبير الراحل علي شرف وضمه للفريق ولفت إليه الأنظار لينضم للفريق الأول عام 1958 وهو في سن 15 عاما فقط ليستمر حتي عام 1975.

رافق حمادة إمام في هذه الفترة كوكبة من النجوم أمثال عمر النور وعصام بهيج ومحمود أبو رجيلة وأحمد مصطفى وأحمد رفعت والجوهرة حنفي بسطان ونجح وسط رفاقه في الحصول علي 4 ألقاب دوري و3 كأس.

أبرز مبارياته :
تعد مباراة ويستهام الإنجليزي عام 1966هي الأبرز في مسيرته الكروية والتي فاز فيها الزمالك بالخمسة علي ويستهام كان نصيب حمادة منها 3 أهداف.
وكان من أبرز لاعبي ويستهام تلك الفترة بوبي مور وجيف هيرست وتريفور بروكينج نجوم المنتخب الإنجليزي المتوج بالمونديال بعد الفوز علي ألمانيا الغربية بأربعة أهداف لهدفين.

٠

لقب محمد الخامس :
يعود سبب اللقب للمشير عبد الحكيم عامر عام 1960 وكان حمادة إمام لاعبا لفريق 18 سنة ويتم الإستعانة به لفريق 20 سنة لموهبته الكبيرة ومهاراته الخرافية وفي تلك الفترة وصل فريقي الأهلي والزمالك لنهائي كأس مصر تحت 20 عاما ولعبو المباراة وانتهت تعادل ولم يكن هناك أيامها قانون ضربات الجزاء فقرر إتحاد الكرة إعادة المباراة
وكان حمادة تلگ الفترة رفقة والده يحيى الحرية إمام حاكم غزة في ذلك الوقت.

فقامت إدارة إدارة الزمالك حينها برئاسة عبد اللطيف أبو رجيلة بمخاطبة المشير عبد الحكيم عامر العاشق للزمالك فأرسل طائرة حربية إلي غزة أحضرت حمادة إمام ليلعب المباراة ويفوز الزمالك علي الأهلي في نهائي كأس مصر 1960 تحت 20 عاما بستة أهداف نظيفة كان نصيب الثعلب 5 أهداف فأطلق عليه المشير عبد الحكيم عامر لقب محمد الخامس.

الثعلب :
لقبه شيخ المحللين نجيب المستكاوي بالثعلب لذكاءه الكبير في الملعب وكان يستخدم الذكاء والمكر في تسجيل الأهداف.

التعليق الرياضي :
إعتزل حمادة إمام الكرة عام 1975 واتجه للتعليق الرياضي وكان من أشهر كلماته إوعي القادمون من الخلف.

العمل الإداري :
عمل في الزمالك كمدير للكرة وتدرج في المناصب حتي وصل لمنصب نائب الرئيس وكذلك في إتحاد الكرة مع اللواء الدهشورى حرب.

وفاته :
توفي في 9 يناير 2016 بعد صراع مع المرض.

رحل حمادة إمام وبقيت لنا ذكرياته الكروية وإبداعاته في التعليق وترك لنا إرث كبير للمتعة الكروية في لعبه وتعليق كابتن لطيف علي أهدافه وكذلك متعة التعليق وبرنامج أهداف الأسبوع مع الثعلب الذي كان يعد من أهم البرامج الرياضية والتي شهدت متابعة كبيرة من قطاع عريض لمحبي الكرة.

اترك تعليقاً

HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com