تقارير

كهربا والحضري … كيف تعامل الإعلام مع الهاربين

أعلن النادي الأهلي رسميا اليوم تعاقده مع لاعب الزمالك الهارب محمود كهربا الذي لم ينتهي تعاقده مع ناديه الأصلي الزمالك وهرب إلي البرتغال ليلعب مع ديبورتيفو أفيس كمحطة للإنتقال للنادي الأهلي.

وتعامل الإعلام في تعاقد الأهلي مع كهربا يفتح الباب أمام عدم الحياد في المواقف المختلفة فالتعامل في موضوع كهربا لم يتم ذكر خبر هروبه من الزمالك وإنما يتم ذكر لاعب أفيس البرتغالي الذي فسخ عقده معه.

في التقرير التالي من الإستاد نستعرض موقف الإعلام المصري من هذه الموقف.

عصام الحضري :
عقب تتويج المنتخب المصري ببطولة كأس أمم أفريقيا غانا 2008 وبالتحديد في 23 فبراير هرب لاعب المنتخب المصري إلي سويسرا بعد إشتعال الخلاف بينه وبين مانويل جوزيه وكان الحضري في هروبه قد استند علي المادة 17 للائحة الفيفا التي تنص علي أن اللاعب الذي يتخطي عمره 28 عام يحق له الإحتراف الخارجى إذا قام بتسديد قيمة باقي عقده لناديه ويلعب ببطاقة مؤقتة إذا رفض إتحاد بلده إرسال البطاقة.
وكان تعامل الإعلام يصفه بالهارب والخائن وناكر الجميل لهروبه من الأهلي وسيطر الحزن حينها علي الإعلام وأثر ذلك علي حفل تكريم المنتخب المتوج ببطولة أمم أفريقيا بل وصل الأمر للمطالبة باستبعاد الحضري من المنتخب.

محمود كهربا :
لاعب الزمالك الهارب رحل للبرتغال بعد تمسكه بالحصول علي 20 مليون جنيه في الموسم ورفض إدارة الزمالك ذلك فهرب لتركيا ثم البرتغال من أجل البحث عن نادي ترانزيت ليعود للأهلي.

تعامل الإعلام هنا إختلف تماما عن موقف الحضري فيتم وصف كهربا باللاعب المهم للنادي الأهلي وتعديد مكاسب النادي من انتقال كهربا دون الحديث عن قصة هروبه في الأساس من نادي الزمالك ويتم وصفه بلاعب ديبورتيفو أفيس السابق الذي فسخ عقده مع ناديه وسدد لهم قيمة الشرط الجزائي.

الإحتفالات في الإعلام بتعاقد النادي الأهلي مع لاعب هارب تعطي مثال صارخ لعدم الحيادية في المواقف الإعلامية بين القطبين.

والدليل أنه حتي الآن يتم وصف لاعب الأهلي السابق سليمان كوليبالي بالهارب.

ولا ننسي تعامل الإعلام مع صفقة عبد الله السعيد عندما إنتفض لمنع إنتقاله للزمالك بل وخصص نائب رئيس إتحاد الكرة حينها أحمد شوبير برنامجه لمنع إنتقال عبد الله السعيد للزمالك.

فهل يستمر تعامل الإعلام علي هذه الوتيرة أم يتغير الأمر مستقبلا.

اترك تعليقاً

HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com