الرئيسيةاخبار محليةالدوري المصري .. الأهلي يلدغ الدراويش برأس وليد ويواصل الإنتصارات
اخبار محليةتقارير

الدوري المصري .. الأهلي يلدغ الدراويش برأس وليد ويواصل الإنتصارات

 

واصل النادي الأهلي إنتصاراته وسيطرته علي قمة الدوري المصري الممتاز بفوز صعب علي الإسماعيلي بهدف وليد سليمان سجله في الدقيقة 77 من المباراة ليحقق النادي الأهلي فوزه السابع علي التوالي.

أقيمت المباراة في جو هادئ بلا جمهور علي ملعب المكس بالأسكندرية.

بدأ السويسري رينيه فايلر المدير الفني للأهلي بتشكيل مكون من :
حراسة المرمى :
محمد الشناوي
الدفاع :
محمد هاني – رامي ربيعة – أيمن أشرف – علي معلول
الوسط :
أليو ديانج – محمد مجدي أفشة – أحمد الشيخ – حسين الشحات
الهجوم :
جونيور أجاي – مروان محسن.

بينما بدأ أدهم السلحدار المدير الفني للإسماعيلي بتشكيل مكون من :
حراسة المرمى :
محمد مجدي
الدفاع :
أحمد أيمن – محمد هاشم – باهر المحمدي – محمود البدري
الوسط :
بكيتي سيلفا – محمود دونجا – محمد مخلوف – همام طارق – عبد الرحمن مجدي
الهجوم :
محمد الشامي.

الشوط الأول.
بداية ضغط للدراويش عن طريق محمد الشامي ويسدد قوية يبعدها الشناوى ببراعة.
ثم يعود العراقي همام طارق بتسديدة يبعدها دفاع الأهلي.

في الدقيقة 17 يدخل الأهلي الأجواء بتسديدة صاروخية من أيمن أشرف تضرب في العارضة وتخرج مرمي للإسماعيلي.

بدأ الإسماعيلي بعدها يسيطر علي وسط الملعب بطريقة سلبية دون خطورة علي مرمي الأهلي.

في الدقيقة 25 يسجل الإسماعيلي عن طريق عبد الرحمن مجدي ولكن إشارة سمير جمال تلغي الهدف للتسلل.

بعدها دخل النادي الأهلي المباراة ويسدد حسين الشحات كرة تعلو العارضة
ثم عرضية علي معلول لا تجد متابعة.

واصل علي معلول نشاطه من الجهة اليسرى
وعرضية لأحمد الشيخ يسدد خارج الملعب لتمر بعدها الدقائق دون جديد ويطلق محمود البنا صافرته معلنا نهاية الشوط الأول بتعادل سلبي.

الشوط الثاني.
بداية ضغط أه‍لاوي لإنهاء الأمر مبكرا ويسدد جونيور أجاى كرة تعلو العارضة.

في الدقيقة 52 وعرضية خطيرة للإسماعيلي من بيكيتي ينقذها الشناوى.

في الدقيقة 55 أخطر كرات النادي الأهلي عن طريق مروان محسن ينفرد ويسدد ضعيفة يبعدها محمد مجدي.

بعدها عرضية خطيرة من باهر المحمدي ورأسية قوية من بيكيتي يبعدها الشناوي ببراعة.

الدقيقة 65 إصابة رامي ربيعة ويدخل سعد سمير كما يدخل وليد سليمان بديلا لمروان محسن لتنشيط الهجوم.

ومع ضغط الأهلي الهجومي يستلم أفشة من الجهة اليمني ويمرر للشيخ اللى بدوره سلمها لهاني وعرضية لوليد سليمان يسدد برأسه في شباك مجدي مسجلا هدف الأهلي.

بعدها يدفع أدهم السلحدار بشيلونجو للبحث عن التعادل ولكن دفاع الأهلي وحارسه الشناوى منع اي خطورة.

لتمر الدقائق ويطلق محمود البنا صافرته معلنا فوز الأهلي بهدف نظيف.

اترك تعليقاً