الرئيسيةاخبار محليةالإنتاج يعود لسكة الانتصارات من بوابة سموحة
اخبار محليةالدوري المصري الممتاز

الإنتاج يعود لسكة الانتصارات من بوابة سموحة

 

 

حقق فريق الإنتاج الحربي فوزًا صعبًا على سموحة بنتيجة 2-1، في المباراة التي جمعت بينهما اليوم على ستاد الإسكندرية ضمن منافسات الجولة الـ 24 لبطولة الدوري المصري.

 

 

 

الشوط الأول

 

 

 

كانت المباراة سريعة بين لاعبي الفريقين منذ بداية الشوط الأول، وكان الغلبة بعض الشئ للاعبي سموحة إلا أن تم إحراز هدف للفريق السكندري في الدقيقة 11 عن طريق ديريك نسيبامبي ولكن تم إلغاؤه بداعي التسلل، بعدها بدقيقتين سدد صلاح محسن تسديدة من على حدود منطقة جزاء الإنتاج بعد مراوغة رائعة ولكن أبعدها الحارس ببراعة خارج الملعب.

 

 

 

بعد ذلك بدأ لاعبو الإنتاج الحربي بالدخول لأجواء المباراة، ومبادلة الهجمات مع فريق سموحة، إلى أن جاء الهدف الأول للإنتاج في الدقيقة 30عن طريق اللاعب غنام محمد من قذيفة قوية من داخل منطقة الجزاء لم يستطع الحارس عمر صلاح في التصدي لها.

 

 

 

وبعد ضغط واضح من لاعبي سموحة في آخر دقائق الشوط الأول على دفاعات فريق الإنتاج، جاء هدف التعادل للفريق السكندري في الدقيقة 45 عن طريق شريف رضا الذي أرسل عرضية من خارج منطقة الجزاء لتسكن شباك الحارس أحمد يحيى مباشرة دون أن تلمس أحد، لينتهي النصف الأول بنتيجة 1-1.

 

 

 

 

 

 

الشوط الثاني

 

 

 

شهدت الدقائق الأولى من الشوط الثاني سجالًا لتبادل الكرة بين لاعبي الفريقين ولكن دون وجود خطورة صريحة على مرمى الحارسين، ولم يتم إحراز أي أهداف على الرغم من اللعب السريع وإرسال العرضيات من الجانبين.

 

 

 

وفي الدقيقة 87 تمكن محمد بازوكا من إحراز الهدف الثاني لفريق الإنتاج الحربي بتسديدة قوية سكنت شباك عمر صلاح من ركلة جزاء احتسبها الحكم بعد العودة لتقنية حكم الفيديو.

 

 

 

وبعدها ضغط فريق سموحة على دفاعات الإنتاج، إلى أن جاءت تسديدة خطيرة من جانب صلاح محسن في الدقيقة 91 من داخل منطقة الجزاء ولكن تصدى لها حارس الإنتاج ببراعة، وارتدت مرة آخرى لنفس اللاعب ولكن وضعها أعلى العارضة خارج الملعب، وبعدها بدقائق أهدر فريق الإنتاج كرة خطيرة من داخل منطقة الجزاء بعد تنفيذ هجمة مرتدة رائعة، وأعقبها صافرة الحكم لينتهي اللقاء بفوز الإنتاج الحربي بنتيجة 2-1.

 

 

 

بهذا الفوز قفز الإنتاج الحربي خمسة مراكز ليصبح في المركز التاسع بترتيب الدوري الممتاز برصيد 27 نقطة، بينما بقى سموحة كما هو سادسًا بـ 31 نقطة.

اترك تعليقاً